King Faisal International Prize (KFIP) recognizes excellence in 5 categories: Service to Islam, Islamic Studies, Arabic Language & Literature, Medicine, and Science, since 1979

خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود

 الفائز بجائزة الملك فيصل لعام 
1429هـ/2008م
   
(الرجاء الضغط على السنة وفرع الجائزة لتخصيص عملية البحث)


   

سيرة ذاتية

الجنسية: المملكة العربية السعودية

2008-King-Abd-Allah-Ibn-Abd-Al-Aziz-Al-Saudوُلِد خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود في الرياض سنة 1341هـ/1922 م، ونشأ في كنف والده الملك عبد العزيز آل سعود، وتأثر به كثيراً، وأفاد من تجاربه في الحكم والسياسة والإدارة، فنشأ متمسّكاً بدينه، محباً لوطنه، حريصاً على مصالح مواطنيه. وقد تلقّى تعليمه على يد عدد من العلماء والمعلّمين، كما تلقى تعليماً عاماً في مدارس الرياض النموذجية، وتخرج برتبة ملازم ثانٍ من الكلية العسكرية للحرس الوطني سنة 1361 هـ/1942 م.

وفى سنة 1382هـ/1963 م، تمّ تعيينه رئيساً للحرس الوطني فطوّره خلال فترة وجيزة إلى مؤسسة عسكرية حديثة، ذات اهتمامات حضاريّة وثقافية متنوّعة. وحرص على تطويره ورعاية منسوبيه من خلال إنشاء الكليّات العسكرية والفنية، والمجمّعات السكنيّة، والمستشفيات الحديثة، والمرافق الخدمية الأخرى التابعة للحرس.

وفى سنة 1395 هـ/1975م عُيّن نائباً ثانياً لرئيس مجلس الوزراء. و لما تولّي خادم الحرمين الشريفين، الملك فهد بن عبد العزيز، الحكم سنة 1402هـ/ 1982 م، أصبح عبد الله ولياً للعهد، ونائباً أول لرئيس مجلس الوزراء. وكان من أبرز ما قام به إبّان ولايته للعهد إطلاق مبادرته للسلام في الشرق الأوسط أثناء مؤتمر القمّة العربية في بيروت سنة 1425هـ/2004 م. كما قام بالعديد من الزيارات الخارجية لتوطيد علاقة بلاده بالدول الصديقة والشقيقة.

وفي سنة 1426هـ/2005 م بويع عبد الله بن عبد العزيز ملكاً على البلاد خلفاً لأخيه المغفور له الملك فهد. وقد شهد عهده مزيداً من الإنجازات الجليلة، التي تمثّلت – داخل المملكة – في العديد من المشروعات الرائدة العظيمة؛ اقتصادياً واجتماعياً وفكرياً وتعليمياً وعمرانياً. وهي مشروعات تصبّ في مصلحة المواطنين بعامة، وذوي الدخل المحدود بخاصة. ومما شملته تلك الإنجازات في المجال الاقتصادي: إنشاء مدينة الملك عبد الله الاقتصادية، ومركز الملك عبد الله المالي، وصندوق الاستثمار لذوي الدخل المحدود؛ وفي المجال الفكري والاجتماعي: إنشاء هيئة حقوق الإنسان، ومركز الحوار الوطني؛ وفي المجال التعليمي: إنشاء الجامعات، ومن أبرزها جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية، التي يُتوقّع أن تكون لها مكانة عالمية رفيعة، ومكتبة الملك عبد العزيز في الرياض؛ وفي المجال العمراني: ما أنجز في الحرمين الشريفين والمشاعر المقدّسة، وإنشاء مساكن لذوي الدخل المحدود من خلال مؤسسة الملك عبد الله بن عبد العزيز لوالديه للإسكان التنموي.

أما علي الصعيد الخارجي فقد تمثّلت إنجازات خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله في الوقوف بحزم مع الحق بالنسبة لقضايا الأمة العربية والعالم الإسلامي، ومدّ يد العون السخيّة للمحتاجين من المسلمين وغيرهم، والعمل على تحقيق السلام العادل، ودعوته علماء المسلمين في مختلف فروع المعرفة لاجتماع في مكّة وضعوا فيه خطّة لنهضة المسلمين وتبنّاها قادة العالم الإسلامي، ووقوفه ضد الإرهاب أيّاً كان القائمون به، ومناداته بأهميّة الحوار بين الأديان والحضارات لتعزيز التسامح والأمن بين شعوب العالم.

ومن المعروف عن خادم الحرمين الشريفين اتّصافه بالشجاعة وقوّة الشكيمة، وحبّه للقراءة والرياضة، خاصةً رياضة الفروسية، واهتمامه بالتعليم، ورعايته للموهوبين، و حرصه على ربط الأصالة بالحداثة من خلال مهرجان الجنادرية السنوي للثقافة والتراث والحضارة في مدينة الرياض، فضلاً عن أياديه البيضاء في مجال العمل الخيري والإنساني عامة.

مُنح خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز أل سعود الجائزة تقديراً لإنجازاته الجليلة، التي تمثلت -داخل المملكة-  في تحقيق العديد من المشروعات الرائدة العظيمة؛ اقتصادياً واجتماعياً وفكرياً وتعليمياً وعمرانياً. وهي مشروعات تصبُّ في مصلحة المواطنين بعامَّة، وذوي الدخل المحدود بخاصَّة، وممَّا شمِلته تِلك المنجزات، في المجال الاقتصادي: إنشاء مَدينة الملك عبدالله الاقتصادية، ومركز الملك عبدالله المالي، وصندوق الإستثمار لذوي الدخل المحدود، وفي المجال الفكري والاجتماعي: إنشَاء هيئة حقوق الإنسان، ومركز الحوار الوطني، وفي المجال التعليمي: إنشاء الجامعات؛ وفي طليعتها جَامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية، التي يُتَوقَّع أن تكون لها مكانة عالميَّة رفيعة، وفي المجال العمراني: ماأنجز في الحرمين والمشاعر المقدَّسة، وإنشاء مسَاكن لذَوي الدخل المحدود من خلال مؤسَّسة الملك عبدالله بن عبد العزيز لوالديه للإسكان التَّنموي. أما على الصَّعيد الخارجي فقد تمثَّلت إنجازات خادم الحرمين الشريفين في الوقوف بحَزم مَع الحق بالنسبة لقضايا الأمَّة العَربيَّة والعالم الإسلامي؛ وبخاصة قضية فلسطين، وبذل كل ما يُستطاع لإصلاح ذاتِ البين بين الأشقَّاء من العرب والمسلمين، ومَدّ يد العون السَّخِيَّة للمِحتاجين من المسلمين وغيرهم، والعَمل على تحقيق السَّلام العادل، والحوار بين الأديان والحضَارات، ودعوته علماء المسلمين في مختلف فروع المعرفة للاجتماع في مكة حيثُ وضعوا فيه خطة لنهضة المسلمين وتبنَّاها قادَة العالم الإسلامي، ووقوفه ضدَّ الإرهاب أياً كان القائمون به.

المزيد حول تكريم الفائز(ة)

خطب و١٥ كلمات موقع الملك عبد الله
الملك عبدالله: 7 سنوات من الإنجازات د. أحمد عبدالقادر المهندس, جريدة الرياض، العدد: 16031 15 أيّار 2012
وزارة الثقافة والإعلام
موقع خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آلسعود
الملك عبد الله بن عبد العزيز
الفيلم الوثائقي الملك عبد الله بن عبدالعزيز آلسعود
قراءة البيان الصحفي قراءة كلمة الفائز(ة) مشاهدة تكريم وكلمة الفائز(ة) تحميل البراءة التي سُلّمت للفائز(ة)