King Faisal International Prize (KFIP) recognizes excellence in 5 categories: Service to Islam, Islamic Studies, Arabic Language & Literature, Medicine, and Science, since 1979

خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود

 الفائز بجائزة الملك فيصل لعام 
1404هـ/1984م
   
(الرجاء الضغط على السنة وفرع الجائزة لتخصيص عملية البحث)


   

سيرة ذاتية

الجنسية: المملكة العربية السعودية

1984-King-Fahd-ibn-Abd-Al-Aziz-Al-Saudوُلد خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز في الرياض بالمملكة العربية السعودية سنة 1338هـ/1920م والتحق في طفولته بمدرسة الأمراء في الرياض، ثم درس بعدها فترة من الزمن في المعهد العلمي بمكّة المكرّمة حيث درس العلوم الشرعية والعربية. ثم بدأ والده في تدريبه على الأعمال السياسية والإدارية؛ وذلك من خلال إشراكه في وفود المملكة، ومنها اجتماع إنشاء هيئة الأمم المتحدة بمدينة سان فرانسيسكو بالولايات المتحدة الأمريكية في سنة 1364هـ/1945م. وقد عُيّن وزيراً للمعارف سنة 1373هـ/1954م فكان أول وزير لها، وخطا التعليم في عهده خطوات جيّدة، ثم عُيّن وزيراً للداخلية سنة 1382هـ/1962م، فأسهم في تعزيز الأمن الداخلي وتكريسه في البلاد وطوّر كلية قوى الأمن الداخلي (كلية الملك فهد الأمنية حالياً)، كما أنشأ عدداً من المعاهد المتخصصة لتخريج الكوادر الوطنية المؤهلة في شؤون الأمن المختلفة.

ولما تولَّى الملك فيصل الحكم عيَّن أخاه فهداً نائباً ثانياً لرئيس مجلس الوزراء، إلى جانب تولّيه وزارة الداخلية. وبعد تولِّي الملك خالد الحكم أصبح فهد ولياً للعهد ونائباً أولاً لرئيس مجلس الوزراء، كما تولّى مسئوليات أخرى عديدة ومنها رئاسة المجلس الأعلى للجامعات، والهيئة الملكية للجبيل وينبع، والمجلس الأعلى لسياسة التعليم، والمجلس الأعلى لرئاسة الشباب، والهيئة العليا لشؤون الحج، والهيئة الملكية لتطوير المدينة المنوّرة. وإلى جانب ذلك رأس وفود المملكة في مناسبات عديدة ومنها مؤتمرات القمّة في الدار البيضاء وعمّان وبغداد، ومؤتمر قمّة الشمال والجنوب في كنكون بالمكسيك.

ولما تُوفي الملك خالد في سنة 1402هـ/1982م، بويع ولي عهده، فهد ، ملكاً للبلاد. فعمل جاهداً لترسيخ قواعد الشريعة الإسلامية، وتحقيق المزيد من النهضة في البلاد، وخدمة الإسلام والمسلمين في جميع المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية؛ وبذل جهوداً خيِّرة لرأب الصدع، ولمِّ الشمل العربي والإسلامي، وتضميد جراح المسلمين في مختلف أنحاء العالم والوقوف معهم في أوقات الشدة.

وقد حقّق خادم الحرمين الشريفين الملك فهد العديد من الإنجازات وفي مقدّمتها على الصعيد الإسلامي “مشروع خادم الحرمين الشريفين لعمـارة الحرمين الشريفين”، فتمّت توسعتهما بحيث يستوعب المسجد الحرام أكثر من مليون ونصف مليون مصلّ، والحرم المدني أكثر من مليون ومئتي ألف مصلّ، بالإضافة إلى حركة الإنشاء و التعمير التي شملت الأراضي المحيطة بالحرمين لتوفير الراحة والأمن والاستقرار للحجاج والمعتمرين و الزوار و المصلّـين. وهو أول من أعلن رسمياً استبدال لقب صاحب الجلالة ليكون اللقب الرسمي للملك هو “خادم الحرمين الشريفين”، وكان أحبّ لقب إليه.

ولخادم الحرمين الشريفين أياد بيضاء ومواقف عربية وإسلامية نبيلة تجاه مختلف القضايا العربية والإسلاميـة وعلى رأسها القضية الفلسطينية من حيث الدعـم السياسي والمادي والمعنوي. أما على الصعيد الداخلي فقد عاشت المملكة العربية السعودية في عهد الملك فهد نهضة حضارية عظيمة عمّت جميع مرافق الحياة، فقفز التعليم في عهده قفزات كبيرة من حيث الكم والكيف، وازدهرت الحركة العمرانية، و تحقّقت نهضة صناعية وزراعية كبيرة.

تميّز عهد الملك فهد بصدور النظام الأساسي للحكم، ونظام مجلس الشورى، ونظام المناطق. وتم في عهده أيضاً إنشاء جسر الملك فهد الواصل بين المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين والذي حقق فوائد اقتصادية للبلدين. وعلى الصعيد الخارجي نجح الملك فهد في وقف الحرب الأهلية والمحافظة على وحدة لبنان من خلال اتفاق الطائف؛ إضافة إلي ما قدَّم من دعم مادي وسياسي غير محدود لإنهاء اضطهاد المسلمين في البوسنة خلال حرب البلقان.

مُنح خادم الشريفين الحرمين الملك فهد بن عبدالعزيز آل سعود الجائزة؛ وذلك لما عُرف به جلالته شرقاً وغرباً قبل توليه رئاسة الدولة وبعدها من عزيمة ثابتة، وجهد صادق، وعمل دائب، في خدمة الإسلام والمسلمين في كل المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها، وعلى الأخص فيما يأتي:

  1. جهود جلالته الخيّرة في جمع الشمل ورأب الصدع للأمة العربية والإسلامية ومسعى المملكة العربية السعودية بقيادته لتحقيق التضامن الإسلامي. وما بذله من جهود جادة ومستمرة من أجل إنهاء مشكلة لبنان، وتخفيف آلامه، ودعم القضية الفلسطينية والحفاظ على الوجود الفلسطيني.
  2. إسهامات جلالته الخاصة والرسمية باسم المملكة في كل ما يضمد جراح المسلمين من آثار المحن والكوارث، ومدّ يد العون لجميع الأقليات الإسلامية في بلاد العالم والوقوف بجانبها.
  3. تركيزه على الدعوة إلى الله ونشرها وحمايتها ومساندتها بما يرسل من دعاة يتحملون أعباء هذه الأمانة، في مختلف البلاد الإسلامية وغيرها.
  4. العمل المستمر في سبيل نهضة البلاد، وعمله المُتميِّز المتواصل في سبيل خدمة الحرمين الشريفين، ورعاية وفود الرحمن وتيسير أداء مناسك الحج والعمرة إليهم.

وقد تُوفِّي الملك فهد، رحمه الله، سنة 1426هـ/2005م.

المزيد حول تكريم الفائز(ة)

خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود ويكيبيديا
موقع خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز آلسعود
وثائقي الجانب الشخصي من حياة الملك فهد كامل
إنجازات خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز رحمة الله
دبلوماسية الملك فهد في الحرب بين (أيران - العراق) 1\2
دبلوماسية الملك فهد في الحرب بين (أيران - العراق) 2\2
قراءة البيان الصحفي قراءة كلمة الفائز(ة) مشاهدة تكريم وكلمة الفائز(ة) تحميل البراءة التي سُلّمت للفائز(ة)