King Faisal International Prize (KFIP) recognizes excellence in 5 categories: Service to Islam, Islamic Studies, Arabic Language & Literature, Medicine, and Science, since 1979

الأستاذ علي عبد القادر الصقلي

 الفائز بجائزة الملك فيصل لعام 
1411هـ/1991م
   
(الرجاء الضغط على السنة وفرع الجائزة لتخصيص عملية البحث)


الموضوع : أدب الأطفال
الفائز بالإشتراك : الأستاذ أحمد محمود نجيب

سيرة ذاتية

الجنسية: المملكة المغربية

Ali Abd Al Qadir Al Siqilli

وُلِد الأستاذ علي الصقلي في مدينة فاس بالمغـرب سنة 1351هـ/1932م، وتلَّقى تعليمه في جامعة القرويين بفاس، وحصل منها على الإجازة في الأدب سنة 1370هـ/1951م، ثم عُيِّن أستاذاً فيها، كما عُيِّن أول رئيس لقلم التحرير في ديوان محمد الخامس بالرباط سنة 1375هـ/1956م. وبعد ذلك أصبح مستشاراً ثقافياً في وزارة الخارجية المغربية، وعمل ملحقاً ثقافياً في سفارات بلاده في عدد من الدول العربية والأجنبية، وأصبح منذ سنة 1384هـ/1964م أستاذاً في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط، وأستاذاً معتمداً للغة العربية بأقسام دبلوم اللغة العربية المفتوحة في وجه الدارسين بالفرنسية، ومفتشاً عاماً للتعليم في بلاده. وقد انضمّ إلى اتحاد كُتاب المغرب منذ سنة 1387هـ/1967م وشارك في العديد من الندوات التربوية والمهرجانات الثقافية داخل المغرب، وفي لقاءات عربية وأوروبية عدة.

والأستاذ علي الصقلي خبيراً في أدب الأطفـال. وقد حصل على جائزة المغرب الكبرى سنة 1401هـ/1981م عن مسرحيته الشعرية المعركة الكبرى، وعلى درجة الدكتوراه الفخرية من المهرجان العالمي للشعر، المنعقد في مراكش سنة 1404هـ/1984م. كما قام بدور ملحوظ في توثيق الصلات مع الأوساط الثقافية في بلاده والعديد من البلدان الأخرى، وهو مؤلف النشيد الوطني المغربي.

وقد قدَّم الأستاذ الصقلي أدبه للأطفال في قوالب شعرية محبَّبة تستجيب لمقتضيات كل مرحلة من مراحـل الطفولة وتتمثل مشاعرها وبراءاتها مع تزويد الأطفال بخبرات وتجارب ملائمة لمداركهم، تجعلهم أكثر إحساساً بالحياة وتُرضي خيالهم وتُحبِّب إليهم الشعر، كما نشر المجموعة الكاملة لدواوينه من سبعة أجزاء، وترجم أشعار بعض كبار الشعراء المغاربة والفرنسيين، وألَّـف عدّة مسرحيات شعرية للصغار والكبار.

مُنِح الأستاذ علي عبد القادر الصِّقلي الجائزة (بالاشتراك)؛ وذلك لما يأتي:

  1. إبراز أدبه للأطفال في قوالب شعريَّة منها الأناشيد القصيرة والأغاني والمقطوعات والقصائد، مستجيباً فيها لمقتضيات كل مرحلة من مراحل الطفولة  من حيث ملاءمة التعبيرُ وتَّنويع الموضوعات.
  2. قدراته الواضحة على تمثُّل مشاعر الطفولة ومرحها وبرَاءتها.
  3. حرصه في كلّ إنتاجه على إمداد الأطفال بتجارب وخبرات ملائمة لمداركهم- من الحاضر والماضي- تجعلهم أكثر إحساساً بالحياة، و ترضي خيالهم و تحبِّب إليهم قراءة الشعر.

المزيد حول تكريم الفائز(ة)

الأستاذ علي الصقلي الحسيني عميد الكلية ورئيس جامعة القرويين بالنيابة يؤكد عبد المجيد الكوهن 19 آذار 2010م
الأستاذ على عبد القادر الصقلي ويكيبيديا
مؤسسة جائزة عبد العزيز سعود البابطين للإبداع الشعري
قراءة البيان الصحفي قراءة كلمة الفائز(ة) مشاهدة تكريم وكلمة الفائز(ة) تحميل البراءة التي سُلّمت للفائز(ة)