King Faisal International Prize (KFIP) recognizes excellence in 5 categories: Service to Islam, Islamic Studies, Arabic Language & Literature, Medicine, and Science, since 1979

البروفيسور تمّام حسَّان عمر

 الفائز بجائزة الملك فيصل لعام 
1426هـ/2006م
   
(الرجاء الضغط على السنة وفرع الجائزة لتخصيص عملية البحث)


الموضوع : اللغة العربية في الدراسات اللغوية الحديثة

سيرة ذاتية

الجنسية: جمهورية مصر العربية

وُلِد البروفيسور تمَّام حسَّان عمر في قرية الكرنك بمحافظة قنا في صعيد مصر سنة 1336هـ/1918م، وحفظ القرآن الكريم وعمره لا يتجاوز 2006-Tammam-H-Omarعشر سنوات، ثم سافر إلى القاهرة ليلتحق بمعهدها الأزهري الذي حصل منه على الثانوية الأزهرية. وبعدها واصل تعليمه العالي وحصل على دبلوم دار العلوم سنة 1362هـ/1943م، وإجازة التدريس من كلية دار العلوم بالقاهرة سنة 1364هـ/1945م. ثم بُعث إلى المملكة المتحدة لدراسة علم الصوتيات وتمثيل الصوت حيث حصل على درجتي الماجستير (عن لهجة الكرنك) والدكتوراه (عن اللهجة العدنية) من جامعة لندن. وامتدت مسيرته الأكاديمية والعلمية بعد ذلك لأكثر من نصف قرن حقَّق خلالها إنجازات فريدة في علم اللسانيات العربية.

تبوأ البروفيسور تمَّام كرسي الأستاذية في كلية دار العلوم بجامعة القاهرة منذ سنة 1382هـ/1964م، وأصبح عميداً لها سنة 1392هـ/1972م، كما عمل مستشاراً ثقافياً في السفارة المصرية بنيجيريا، وعضواً في مجمع اللغة العربية بالقاهرة، وأميناً عاماً للجنة الدائمة للغة العربية في المجلس الأعلى للجامعات المصرية. وهو مؤسس للجمعية المصرية للغويات. وبالإضافة إلى عمله في جامعة القاهرة قام بالتدريس في جامعة الخرطوم، وأسس فيها قسم الدراسات اللغوية، وتولَّى رئاسته، كما عمل في جامعة محمد الخامس في المغرب لست سنوات، وفي سنة 1400هـ/1980م التحق بجامعة أم القرى في مكة المكرمة وأنشا فيها قسماً جديداً هو (قسم التخصص اللغوي والتربوي) لتخريج معلمي اللغة العربية لغير الناطقين بها.

وقد بذل البروفيسور تمَّام حسَّان عمر جهوداً علمية متميِّزة في تأسيس الدراسات اللغوية الحديثة منذ منتصف القرن الماضي، واستطاع من خلال معرفته العميقة بالتراث اللغوي العربي واستيعابه لمبادئ التحليل اللغوي ومناهجه التي تلقَّى أصولها من المدرسة الإنجليزية أن يخرج نموذجاً جديداً لدراسة اللغة العربية على نحو غير مسبوق وفي إطار منهجي محكم وعرض دقيق ولغة واضحة. وقد نُشرت له بحوث ومقالات عديدة وثمانية كتب باللغة العربية من أبرزها كتابه “اللغة العربية معناها ومبناها” – الذي ضمَّنه معظم أفكاره ونظرياته خصوصاً نظرية “تضافر القرائن” وهو من أهم المراجع في الدراسات اللغوية العربية. ومن مؤلفاته المهمّة أيضاً: مناهج البحث في اللغة، واللغة العربية بين المعيارية والوصفية، والبيان في روائع القرآن. كما قام بترجمة عدد من الكتب الأجنبية المهمة تشمل “مسالك الثقافة الإغريقية إلى العرب” و”الفكر العربي ومكانه في التاريخ” لمؤلفهما دي لاسي أوليري و”أثر العلم في المجتمع” لبرتلاند رسل و”النص والخطاب والإجراء” لنوروود. إضافة إلى كتاب لويس “اللغة في المجتمع”. كما شارك في لجنة ترجمة معاني القرآن الكريم التابعة لرابطة العالم الإسلامي في مكة المكرمة.

حصل البروفيسور تمَّام – بالإضافة إلى جائزة الملك فيصل العالمية (بالاشتراك) – على جائزة آل بصير الدولية وغيرها من الجوائز تقديراً لجهوده العلمية، كما قام زملاؤه وتلاميذه من مختلف الدول العربية بإعداد كتاب خاص عن أعماله تكريماً له.

مُنِح الأستاذ الدكتور تمَّام حسَّان عمر الجائزة (بالاشتراك)؛ تقديراً لجهوده البارزة في تأسيس الدراسات اللغويَّة الحديثة وإخراجه نموذجاً جديداً لدراسة اللغة العربيَّة في إطار منهجي محكم.

تُوفِّي البروفيسور تمَّام حسَّان عمر – رحمه الله – سنة 1432هـ/2011م عن عمر ناهز الثالثة والتسعين سنة من العطاء المتواصل.

المزيد حول تكريم الفائز(ة)

تمام حسان: الحائز على جائزة الملك فيصل العالمية في اللغة العربية والآداب رائد تربوي 22 نيسان 2010
وفاة الأستاذ الكبير الدكتور تمام حسان رحمه الله شبكة صوت العربية 11 تشرين الأول 2011
حديث الذكريات مع د. تمام حسان
البروفيسور تمّام حسّان عمر ويكيبيديا
قراءة البيان الصحفي قراءة كلمة الفائز(ة) مشاهدة تكريم وكلمة الفائز(ة) تحميل البراءة التي سُلّمت للفائز(ة)