King Faisal International Prize (KFIP) recognizes excellence in 5 categories: Service to Islam, Islamic Studies, Arabic Language & Literature, Medicine, and Science, since 1979

الشيخ الدكتور يوسف عبد الله القرضاوي

 الفائز بجائزة الملك فيصل لعام 
1414هـ/1994م
   
(الرجاء الضغط على السنة وفرع الجائزة لتخصيص عملية البحث)


الموضوع : الدراسات التي عُنيت بالفقه الإسلامي

سيرة ذاتية

الجنسية: دولة قطر

1994-Yousef-Al-Qaradawiوُلِد الشيخ يوسف القرضاوي سنة 1345هـ/1926م في قرية صفت تراب التابعة لمركز المحلة الكبرى، بمحافظة الغربية في مصر. وقد حفظ القران الكريم في صغره، وأكمل دراسته الثانوية بالأزهر الشريف، ثم التحق بكلية أصول الدين في جامعة الأزهر وحصل على الشهادة العالمية سنة 1372هـ/1953م، ودبلوم معهد الدراسات العربية العالية في اللغة والأدب سنة 1375هـ/1958م. وفي سنة 1381هـ/1960م حصل على الماجستير في شعبة علوم القرآن والسُّنَّة من كلية أصول الدين، ثم درجة الدكتوراه من الكلية نفسها سنة 1393هـ/1973م.

انتقل الشيخ يوسف القرضاوي إلى دولة قطر منذ سنة1381هـ/1961م، مديراً للمعهد الديني الثانوي في الدوحة. وفي سنة 1397هـ/1977م كُلّف بتأسيس كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة قطر، وظل عميداً لها إلى نهاية سنة 1410هـ/1990م، كما أصبح مديراً لمركز بحوث السُّنَّة والسيرة النبوية بالجامعة، ولا يزال قائماً بإدارته. وهو حالياً رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، وهيئة الرقابة الشرعية لمصرف قطر الإسلامي، ومصرف فيصل الإسلامي بالبحرين، والمجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث، ونائب رئيس الهيئة الشرعية العالمية للزكاة في الكويت والمشرف على موقع الشبكة الإسلامية “Islam Online” على الانترنت.

ويُعد الشيخ يوسف القرضاوي في طليعة علماء المسلمين في هـذا العصر؛ علماً وفكراً، ودعوة إلى الله. فإضافة إلى انتفاع طلابه الكثيرين بعلمه الذي تلقَّوه على يديه مباشرة انتفع بمؤلفاته القيّمة – التي تربو على المئة وعشرين كتاب ورسالة – كثير من المسلمين في شتى البقاع، وتُرجم بعضها إلى لغـات أخرى. ولم تقتصر موضوعات كتبه على الفقه، الذي هو أبرز كتاباته العلمية الرصينة؛ بل شملت موضوعات أخرى عدّة كمجالات الدعوة والمشكلات السياسية الإسلامية المعاصرة. فهو من المفكرين الإسلاميين الذين يجمعون بين التعمُّق في الشريعة والإدراك لمقتضيات العصر الحديث. ومن الذين يتناولون القضـايا برزانة، وحكمة، وموضوعية. وتتميَّز كتاباته؛ خاصة في فقه الزكاة، بشمول العرض، وحسـن المنهج، ودقة العبارة، وتحديد المصطلح، وتحليل المعلومات، وترجيح الأقوال مع التوثيق الجيد لها من المصادر المختلفة.

وهو عضو في مجامع ومؤسسات وهيئات علمية إسلامية عديدة من بينها مجمع الفقه الإسلامي التابع لرابطة العالم الإسلامي، ومجلس أمناء منظمة الدعوة الإسلامية في أفريقيا، ومركز الدراسات الإسلامية في أكسفورد، علاوة على نشاطه في مجال الدعوة إلى الله الذي بدأه منذ فجر شبابه، وما زال مواصلاً له ومسافراً من أجله إلى العديد من الأقطار الإسلامية في آسيا وأفريقيا، والتجمعات والأقليات الإسلامية في سائر القارات الأخرى.

وقد منحته دولة قطر جنسيتها تقديراً لخدماته الجليلة.

حصل الشيخ يوسف القرضاوي على عدّة جوائز من بينها جائزة البنك الإسلامي للتنمية لسنة 1410هـ/1990م، جائزة الملك فيصل العالمية لسنة 1414هـ/1994م، جائزة العطاء العلمي المتميِّز من رئيس الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا سنة 1416هـ/1996م، جائزة السلطان حسن البلقية (سلطان بروناي) في الفقه الإسلامي لسنة 1418هـ/1997م، وجائزة العويس للإنجاز الثقافي والعلمي لسنة 1420هـ/1999م، جائزة شخصية العام الإسلامية لسنة 1422هـ/2001م من دبي، جائزة الدولة التقديرية للدراسات الإسلامية من دولة قطر سنة 1429/2008م، جائزة الهجرة النبوية من سلطان ماليزيا سنة 1430هـ/2009م ووسام الاستقلال الأردني من الدرجة الأولي سنة 1432هـ/2011م.

مُنح الشيخ الدكتور يوسف عبد الله القرضاوي الجائزة (بالاشتراك)، لجهوده العلميَّة المتصلة لربط الفقه الإسلامي بالواقع العملي للمسلمين؛ خاصةً في كتابه “فقه الزكاة”، الذي يتميَّز بشمول العرض، وحسن المنهج، ودقة العبارة، وتحديد المصطلح، وتحليل المعلومات، وترجيح الأقوال، مع توثيق جيد لها من مصادرها المختلفة.

المزيد حول تكريم الفائز(ة)

مقالات د. يوسف القرضاوي د. يوسف القرضاوي 12 أيلول 2012
موقع الشيخ يوسف القرضاوي الرسمي
كود ريدس
يوسف القرضاوي
قراءة البيان الصحفي قراءة كلمة الفائز(ة) مشاهدة تكريم وكلمة الفائز(ة) تحميل البراءة التي سُلّمت للفائز(ة)