King Faisal International Prize (KFIP) recognizes excellence in 5 categories: Service to Islam, Islamic Studies, Arabic Language & Literature, Medicine, and Science, since 1979

البروفيسور يوك منج دينيس لو

 الفائز بجائزة الملك فيصل لعام 
1435هـ/2014م
   
(الرجاء الضغط على السنة وفرع الجائزة لتخصيص عملية البحث)


الموضوع : التشخيص غير التدخلي في أمراض الأجنة

سيرة ذاتية

الجنسية: الصين

Prof Yuk Ming Dennis Lo (website)

وُلِد البروفيسور يوك منج دينيس لو، في 12 أكتوبر عام 1963م في هونج كونج، وحصل على درجة البكالوريوس بمرتبة الشرف من جامعة كمبردج في بريطانيا،  وأكمل فيها تدريبه الطبي قبل السريري في عام 1986م، ثم التحق بكلية الطب في جامعة أكسفورد حيث حصل على بكالوريوس الطب والجراحة في عام 1989م. وبعد ذلك حصل على درجة الماجستير من جامعة كمبردج (1990م)، ودكتوراه الفلسفة (1994م) ودكتوراه الطب (2001م) من جامعة أكسفورد، كما نال عضوية، ثم زمالة، الكلية الملكية لأطباء الباطنة بلندن في عامي 1995م و2006م على التوالي، وعضوية، ثم زمالة، الكلية الملكية لأخصائيّي علم الأمراض بلندن في عامي 1999م و2005م على التوالي.

بدأ البروفيسور دينيس لو، مسيرته الأكاديمية زميلاً باحثاً في العلوم الطبيعية بكلية هرتفورد في جامعة أكسفورد (1990/1993م)، وزميلاً لمؤسسة ولكم للتطوير المهني في الطب السريري (1993/1994م)، ثم أصبح محاضراً جامعياً في الكيمياء الحيوية السريرية وزميلاً في كلية جرين في جامعة أكسفورد (1994/1997م). وكان في الوقت ذاته استشاري شرف في الباثولوجيا الكيميائية في مستشفى جون رادكليف وهو المستشفى الرئيس في تلك الجامعة.

في عام 1997م عاد البروفيسور دينيس لو، إلى هونج كونج لينضم إلى كلية الطب في الجامعة الصينية في هونج كونج وتبوأ كرسي الأستاذية فيها منذ عام 2003م. وهو حالياً مدير معهد لي كا شنغ للعلوم الصحية وأستاذ كرسي لي كا شنغ للطب الباطني، وأستاذ الباثولوجيا الكيميائية، ورئيس قسم الباثولوجيا الكيميائية في كلية الطب بالجامعة الصينية في هونج كونج ومستشفى أمير ويلز، وعميد مُشارك لشؤون البحث العلمي في كلية الطب.  وهو، إلى جانب ذلك، أستاذ شرف في جامعة نانجنج الطبية، وأستاذ شرف في جامعة سُون يات، سِن بالصين، وزميل شرف في كلية هونج كونج لأخصائيّي علم الأمراض، وزميل شرف في كلية هونج كونج لأخصائيّي أمراض النساء والولادة، وأمين مؤسسة كراوشر في هونج كونج، ورئيس سابق لجمعية أخصائيّي علم الأمراض في بلاده، إضافة إلى مشاركته في عدد من المجالس واللجان الطبية والأكاديمية.

قام البروفيسور دينيس لو، بدور رائد في مجال التشخيص غير التَّدخُّلي لأمراض الأَجِنَّة؛ إذ استطاع أن يتعرف على وجود حمض دنا (DNA) الجنيني في دم الأم، وتعرف إلى آلية حدوث ذلك، وقد استخدم في أبحاثه أحدث التقنيات والطرائق الإبداعية التي أَدَّت إلى نتائج غير مسبوقة لوضع أولى اللَّبنات على طريق التشخيص غير التَّدخُّلي. وقد حفّزت تلك النتائج مجموعات عديدة من الباحثين إلى تطبيق الأساليب التي استحدثها في ممارساتهم السريرية لتحديد جنس الجنين وتشخيص الأمراض الوراثية المرتبطة بالجنس، والكشف الوراثي عن عامل ريسوس (Rhesus Factor).  وقد واصل أبحاثه في هذا المجال بصورة مُتعمّقة عبر سنوات متعددة. وله الفضل في استبدال التشخيص التَّدخُّلي، وما صحبه من مضاعفات على الأم والجنين، بالتشخيص غير التَّدخُّلي لأمراض الأَجِنَّة؛ ومنها الأمراض الناتجة من شذوذ الكروموزومات، مثل: متلازمة داون، والأمراض أحادية المورثة.

نُشر للبروفيسور دينيس لو، أكثر من 290 بحثاً علمياً في المجلات الطبية العالمية، ولديه الكثير من براءات الاختراع في مجال التشخيص الجزيئي. وقد أهلّته إنجازاته الباهرة لنيل ما يقرب من ثلاثين جائزة رفيعة، ومنحة بحثية، ومنها: جائزة الدولة في العلوم الطبيعية من مجلس الدولة الصيني (2005م)، وجائزة الاتحاد الدولي للكيمياء السريرية وطب المختبرات (2006م)، وجائزة أبوت للإسهام العلمي المُتميِّز في مجال التشخيص الجزيئي، وجائزة العالم المتميّز من الأكاديمية الوطنية الأمريكية للكيمياء الحيوية السريرية (2006م)، وزمالة كراوشر للبحث الطبي (2006م)، وجائزة سيجي زيرنج من الاتحاد الأمريكي للكيمياء السريرية (2007م)، ومنحة فولبرايت المتميِّزة (2009م)، وجائزة إرنستو إيلي تريستي للعلوم (2012م) وهي أرفع جائزة تمنحها الأكاديمية العالمية للعلوم، إضافة إلى جائزة شيونج كونج، والجائزة العالمية للشبان المتميّزين، وجائزة الرابطة الأمريكية للكيمياء السريرية الأكاديمية الوطنية للكيمياء الحيوية السريرية (NACC-NACB) للبحوث العلمية الرفيعة، ونجمة بوهينيا الفضية من حكومة هونج كونج، والجائزة السنوية لقادة التقنية التي تنظمها صحيفتا سنج تاو وهونج كونج ديلي وCNBC، وجائزة اتحاد أساتذة أقسام الكيمياء وغير ذلك من أنواع التكريم.  وقد تقلّد عدداً من مراتب أستاذية الشرف ودُعي لإلقاء الكثير  من محاضرات الشرف داخل بلاده وخارجها. كما مُنح زمالة الكلية الملكية لأطباء الباطنة في إدنبرة (2004م)، وزمالة الشرف بكلية أطباء الباطنة في هونج كونج (2011م)، وانتُخب زميلاً للجمعية الملكية بلندن عام 2011م، وزميلاً للأكاديمية العالمية للعلوم عام 2013م، وزميلاً خارجياً للأكاديمية الوطنية للعلوم بالولايات المتحدة الأمريكية عام 2013م.

والبروفيسور دينيس لو، عضو في الرابطة الأمريكية للكيمياء السريرية، والجمعية الأمريكية لعلم الوراثة البشرية، والجمعية البريطانية الأيرلندية لعلم الأمراض، وجمعية هونج كونج للكيمياء السريرية. وهو رئيس التحرير المشارك لمجلة الكيمياء السريرية (Clinical Chemistry)، وعضو في هيئات تحرير عدة مجلات علمية وطبية عالمية، مثل مجلات: علم الأمراض (Journal of Pathology)، والتشخيص قبل الولادي (Prenatal Diagnosis)، وعلامات المرض (Disease Markers)، والخيمرية (Chimerism)، والجينوم والإكسوم (Genomes and Exomes)، والنخاع (Marrow)، والمُدوّنات الفلسفية للجمعية الملكية (ب) (Philosophical Transactions of the Royal Society – B). وهو أيضاً مُقوّم لكبرى المجلات العلمية العالمية الشهيرة، ومنها على سبيل المثال: مجلة الطبيعة (Nature)، ومجلة العلوم (Science)، ومجلة لانست (Lancet)، ومجلة نيو إنجلاند الطبية (NEJM)، وغيرها.

ولقد مُنِح جائزة الطب لدوره الرائد في مجال التشخيص غير التدخلي في أمراض الأجنة؛ إذ استطاع في عام 1989م أن يتعرف على جنس الجنين بفحص حمض دنا الجيني وحمض رنا الجيني في دم الأم، وتعرف على آلية حدوث ذلك، وقد استخدم في بحوثه أحدث التقنيات مع طرق ابداعية أدت إلى نتائج غير مسبوقة لوضع أولى اللبنات على طريق التشخيص غير التدخلي، وحفزت هذه النتائج مجموعات عديدة من الباحثين في تطبيق الطرق التي استحدثها في ممارساتهم السريرية في فحص أمراض الأجنة وتشخيصها، وواصل أبحاثه في هذا المجال بصورة متعمقة عبر عشرات السنين، وله الفضل في استبدال التشخيص التدخلي، وما صحبه من مضاعفات على الأم والجنين، بالتشخيص غير التدخلي في أمراض الأجنة.

المزيد حول تكريم الفائز(ة)

قراءة البيان الصحفي قراءة كلمة الفائز(ة) مقابلة الفائز(ة) مشاهدة تكريم وكلمة الفائز(ة) مشاهدة محاضرات الفائز(ة) تحميل البراءة التي سُلّمت للفائز(ة)